مختص لـ«عكاظ»: لهذا السبب الحليب مهم لأطفال المدارس يومياً

حذر طبيب الروماتيزم وهشاشة العظام الدكتور ضياء الحاج حسين، طلاب وطالبات المدارس من إهمال تناول كأس من الحليب يومياً.
وبيّن أن الحليب يشكل أهم المصادر الغذائية للجسم لاحتوائه على العديد من الفيتامينات والمعادن، كالكالسيوم، وفيتامين «د»، وفيتامين «ب12»، والبوتاسيوم، وفيتامين «أ»، والزنك، والمغنيسيوم، وفيتامين «ب1»، إضافة إلى أنه يعد مصدراً ممتازاً للبروتين، والمئات من الأحماض الدهنية المختلفة، بما في ذلك الـ«أوميغا 3»، وحمض اللينولييك المقترن، كما يعزز شرب الحليب صحة الأسنان والعظام، إذ إن الكالسيوم الموجود فيه يساعد على نمو أسنان صحية وخصوصاً لدى الأطفال، وقلة التعرض لهشاشة العظام مستقبلاً.
 
 
ولفت إلى أن هناك انعكاسات سلبية لعدم تناول الحليب ومنها ضعف العظام وسهولة التعرض للأمراض المختلفة، ومنها هشاشة العظام وضعف البنية الجسدية، بجانب ضعف العظام منذ المراحل العمرية المبكرة، إذ إن الحليب يشكل أهمية منذ مرحلة الطفولة التي تعد من أهم المراحل التي يبني فيها الإنسان جسمه بشكل أفضل، وخلال هذه الفترة يكون الطفل في استعداد تام لاستقبال تلك المواد الغذائية التي تسهم في بناء مختلف الخلايا والأنسجة الموجودة في جسم الإنسان. وأكد أن تناول الحليب للطلاب وطالبات المدارس له دور فعال في بناء عضلات الجسم بشكل قوي وصحي، فالحليب يحتوي على نسبة عالية من البروتينات الضرورية لجسم الإنسان، ولذلك يوصي العديد من الأطباء بتناول الحليب بمعدل منتظم أثناء مرحلة الطفولة والدراسة. ونصح الدكتور حسين جميع الطلاب والطالبات بعدم تناول المشروبات الغازية مع وجبة الفطور الصباحي، وذلك للمخاطر المترتبة على ذلك، فالفسفور والكربونات في المشروبات الغازية تعمل على منع امتصاص الكالسيوم وهو العنصر الرئيسي في بناء كتلة العظم خصوصا في الفترة الأولية من العمر؛ مما يجعل الفرد أكثر عرضة لهشاشة العظام عندما يتقدم في العمر، كما أن المشروبات الغازية تحتوي على الكافيين الذي يؤدي إلى زيادة ضربات القلب وارتفاع ضغط الدم والسكر وزيادة الحموضة المعدنية، وزيادة الهرمونات في الدم مما قد يسبب التهاب وتقرحات للمعدة والإثنا عشر، كما يعمل على إضعاف ضغط صمام المريء السفلى والذي بدوره يؤدي إلى ارتداد الطعام والأحماض من داخل المعدة إلى المريء مسببا الألم والالتهاب.

حجز موعد