مختص: عند الشكوى من آلام أسفل الظهر شخصوا فيتامين D

دعا طبيب الروماتيزم وهشاشة العظام الدكتور ضياء الحاج حسين، الأشخاص الذين يعانون من آلام أسفل الظهر والوركين والحوض والفخذين والقدمين بإجراء فحص فيتامين (D) بعد أن ربطت تقارير جديدة وجود علاقة بين نقص الفيتامين وشكوى البعض من استمرار آلام أسفل الظهر والوركين والحوض والفخذين والقدمين، إذ حذرت الدراسة من انخفاض مستويات فيتامين دال في الدم، الأمر الذي قد يؤدي إلى مشاكل في العظام، بالإضافة إلى آلام أسفل الظهر المزعجة، وقالت الدراسة، إن آلام أسفل الظهر مرتبطة بنقص فيتامين معين في الجسم، وهو فيتامين «د»، وذلك خلاف ما يشاع من أسباب معروفة. وتابع أن فيتامين «D» باسم فيتامين الشمس، فهو يساعد على تنظيم كمية الكاليسيوم والفوسفات في الجسم، وهي العناصر الغذائية الضرورية للحفاظ على صحة العظام والأسنان والعضلات، وتعتبر المأكولات البحرية مصدر غنى بفيتامين (D) مثل الجمبرى وسمك السالمون والسردين والمحار، وأن علاج نقصه قد يحسّن من آلام الظهر التي يعانى منها البالغين أو الذين يعانون أيضًا من زيادة الوزن أو السمنة.
  وقال إن آلام أسفل الظهر تعتبر من الآلام الشائعة، حيث يعاني منها الكثير من الأفراد بمختلف الشرائح العمرية على المستوى العالمي، وتؤثر على قدرتهم على العمل أو ممارسة الرياضة أو الاستمتاع بالمشي أو الجري، وأكثر مسببات أسفل الظهر هي إجهاد العضلات، بمعنى قد تكون هناك علامات لألم الظهر ناتجة عن إجهاد عضلي، بما في ذلك التصلب، وتشنجات الظهر، والألم الذي ينتشر من أسفل الظهر إلى المؤخرة، وصعوبة الوقوف بشكل صحيح، إذ يحدث إجهاد العضلات بسبب إرهاق العضلات، الإفراط في استخدام العضلات، مثل رفع الأشياء الثقيلة، رياضات تتطلب الاحتكاك الجسدي، والانحناء أو الالتواء المتكرر. وأفاد بأنه ينصح بضرورة عدم الوقوف أو الجلوس الطويل، لأن ذلك يجهد العضلات، فللأسف أصبح الكثير منا يقضي معظم وقته في مكان واحد وخصوصاً عند العمل المكتبي، ومن هناك تبدأ المشكلات، فلابد من أخذ فترات راحة يتحرك في الجسم، مع ممارسة بعض الحركات الرياضية التي تبعد الكسل والخمول من الجسم، مع تجنب طقطقة فقرات الظهر أو الرقبة فذلك أيضاً يسبب بعض المشكلات، فصحيح أن البعض يشعر بالراحة بعد الطقطقة ولكن على المدى البعيد تظهر النتائج السلبية لهذه الحركة، فالأفضل إجراء بعض التمارين السهلة. وأوصى الدكتور حسين في ختام كلامه باتباع 6 نصائح وهي: ٠ في حال وجود شكوى من آلام الظهر ينصح بضرورة فحص فيتامين D لمعرفة معدل نسبته في الجسم. • تجنب الجلوس على الكراسي السهلة، إذ يجب الجلوس على كراسي صلبة الظهر، مع تجنب الجلوس على الكراسي اللينة جدًا، لأنها تؤدى إلى مشكلات في الظهر، وتجنب الجلوس على الأرض مع ظهر غير مسنود. • تخفيف الضغط على العمود الفقري، فإذا كان الفرد يريد أن يلتقط أي شيء من الأرض يجب عليه ثني الركبتين أو الاتجاه إلى اليسار بسند إحدى الركبتين فيساعد على تقليل الضغط على العمود الفقري. • عدم حمل الأشياء الثقيلة، إذ يجب ضبط حزام الظهر للتأكد من عدم ارتخائه، لأنها تخلق الكثير من الضغوط على الكتف والظهر، كما أن حمل حقائب الظهر على جانب واحد تعد فكرة سيئة. • أخذ فترات راحة قصيرة للعضلات، لأن السبب الرئيسي لآلام الظهر والرقبة هو ضعف عضلات العمود الفقري، لذا فإن من الأمور الجيدة ممارسة تمرينات التمدد عند الجلوس على المكتب.

حجز موعد